X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الأحد 20 مايو 2018 م
مؤشر سوق الأسهم السعودية يغلق مرتفعًا إغلاق نفق الأزهر.. وسيولة مرورية بالمحاور الرئيسية تزامنا مع الإفطار زينة تحاول الانتحار في الحلقة الرابعة من «ممنوع الاقتراب أو التصوير» أشهر 5 حالات أشرك فيها المدير الفني نجله في المباريات تحليل الـDNA يؤكد اتهام زينة بقتل زوجها في «ممنوع الاقتراب أو التصوير» «أخلاق النبي» مع راتب النابلسي و«بناء الكعبة» للمغماسي على قناة اقرأ محافظ القليوبية يعقد اجتماع لجنة الخدمة العامة أمير عزمي يكشف كواليس الاستعانة بمانشيت مجلة الأهلي قبل القمة سموحة يتعاقد مع ظهير الداخلية محمود منصور إخوان الكويت تكثف من ضغوطها على البرلمان لتغيير النظام الانتخابي قوات الشرطة توزع سلعا غذائية على أهالي دمياط مشاركة كثيفة في ورش تنمية مواهب الطفل بـ«الصحفيين» كوم أمبو التعليمية تحصل على المركز الأول في نتيجة الإعدادية بأسوان سيارة تدهس شابين على كوبري العبادية في قنا مدير حماده هلال يكتشف خيانة زوجته في «قانون عمر» (فيديو) حفل إفطار العائلة المصرية بحضور وزراء ونواب وسفراء.. اليوم نور الشربيني تحصد لقب بطولة إنجلترا المفتوحة للإسكواش برلماني: قرار تخفيض مساحات زراعة الأرز أدى لارتفاع أسعاره أسباب الإصابة بعسر الهضم خلال شهر رمضان (صوت)


ads
تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

لا تلوموا إلا أنفسكم

الجمعة 08/ديسمبر/2017 - 07:50 م
 
"القدس خط أحمر".. "القدس عاصمة فلسطين الأبدية".. وغيرها من الهاشتجات التي ملأت فضاء مواقع التواصل الاجتماعي في الدول العربية.. كنوع من التعبير عن حالة الغليان التي يشعر بها المواطن العربي، في أعقاب اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالقدس عاصمة للاحتلال الإسرائيلي.. وماجت مواقع التواصل كافة بعبارات الاستهجان والانتقادات لمواقف وبيانات زعماء الدول العربية، والتي لم تخرج عن قوالب الشجب والتنديد والرفض، غير متجاوزة لحدود البريد الإلكتروني، الذي ترسله وزارات خارجية الدول العربية لوسائل الإعلام ردا على القرار الغاشم..

ولكنني في هذه السطور.. لا ألقي باللائمة على كاهل رؤساء وزعماء نعرف جميعا هامش تحركاتهم، وحدود خطواتهم وسقف قراراتهم.. ولا ألقي باللائمة على أنظمة تدور منذ عقود في فلك المجرة الأمريكية، وتسبح بحمد رؤسائها المتعاقبين.. إنما أوجه أصابع الاتهام إلى الشعوب العربية.. نحن مسئولون أولا وأخيرا عن حالة الضعف والاستكانة التي نمر بها.. نحن المسئولون عن عدم اتخاذ أي موقف صريح واضح على الأرض..

ففي الماضي القريب لم يكن يمر أربع وعشرون ساعة على استشهاد مواطن فلسطيني، أو اجتياح إسرائيلي غاشم للقدس الحبيبة.. إلا ونرى جحافل الشعوب العربية تنتفض في الشوارع، مشكلين ضغوطات على أنظمتهم، لاتخاذ قرار يحفظ ماء وجههم أمام شعوبهم. إلا أننا اليوم نجد ردود أفعال الشعوب العربية لا تخرج عن إطار بوست على موقع للتواصل الاجتماعي أو تغيير صورة الحساب الشخصي.. ردود لا تجد أصداء عند أنظمتنا..

لا أدري أين هي القوى السياسية والنقابات المهنية في كل الوطن العربي مما يحدث؟ أين الشعب الفلسطيني نفسه؟!
بقدر صلاح الشعوب تكون الحكومات مستقيمة أو على الأقل تحاول التظاهر بذلك.. إنها معادلة بسيطة.. فالنعجة لا يمكن أن تتولى قيادة قطيع من الأسود.. فلا تلوموا إلا أنفسكم.

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات

Speakol