X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
السبت 21 أكتوبر 2017 م
بالفيديو والصور.. مناقشة مقترح قانون الأحوال الشخصية بأسوان بالصور.. تكريم إلهام شاهين وعزت العلايلي بمهرجان السينما العربية حنان مطاوع عن حادث الواحات: «حاجة تقهر» خبير: «EGX 30» استعاد تكوين مراكز شرائية جديدة وعاد للصعود نقابة المهن الموسيقية تنعى شهداء حادث الواحات رفع استعدادات مستشفيات الدقهلية بالتزامن مع اشتباكات الواحات وكيل أوقاف الدقهلية: إرادتنا لن تنكسر أمام إرهاب زائل ضبط أسماك مهربة بحملة أمنية في بحيرة ناصر وزير البيئة ينعى شهداء حادث الواحات: أبطال ملحمة ضد جماعات الغدر «تواضروس»: تفريغ بلدان من المسيحيين خطر على استقرار العالم إزالة 707 حالات تعد وإشغالات متنوعة في بني سويف حبس عاملين لاتهامهما بحيازة حشيش في أكتوبر بالصور.. المركب السياحي لنادي المحامين يصل المعادي انتهاء إصلاح الهبوط الأرضي بـ«الإمام الشافعي» في الخليفة مصدر أمني: مجموعات قتالية تحاصر الإرهابيين بالواحات مصطفى حجاج ينعي شهداء حادث الواحات: أَحياء عند ربهم يرزقون «التنظيم والإدارة»: إعداد كتيب عن العاملين بالمحليات بالصوت.. الداخلية تكشف تفاصيل الاشتباكات مع العناصر الإرهابية في الواحات نشرة الرياضة.. وأبرزها: خسارة الزمالك أمام سموحة بالثلاثة


تفضيلات القراء

أهم موضوعات خارج الحدود + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

قطر خارج اليونسكو.. وحسم المنصب في يد مصر «تحليل إخباري»

الخميس 12/أكتوبر/2017 - 08:50 م
السفيرة مشرة خطاب السفيرة مشرة خطاب مصطفى بركات
 
تمكنت السفيرة مشيرة خطاب، المرشحة المصرية لمنصب مدير عام اليونسكو، من خوض 4 جولات تصويت نظيفة مدعومة بجهود رئاسية ودبلوماسية بهدف حصولها على المنصب، وسط منافسة شرسة سيطر عليها المال والتربيطات واللوبيهات.

وهنا لا بد من الاعتراف بقوة الدولة المصرية وتواجدها على الساحة الدولية وقدرتها على الحشد لصالح مرشحتها على المنصب، أمام دولة في القلب الأوروبي بحجم فرنسا، ودويلة تمتلك من حقائب المال ما يكفي لسيلان اللعاب.

ويكتب الفصل الأخير لهذا الماراثون غدا الجمعة، عقب حصول خطاب على 18 صوتا متساوية مع المرشحة الفرنسية، أودرية أزولاى، الأمر الذي تسبب في دخول جولة إعادة بين القاهرة وباريس لاختيار إحداها لمنافسة المرشح القطري حمدي الكواري (22 صوتا) للاختيار من بينهما المدير العام الجديد للمنظمة.

جولتا الحسم المرتقب انطلاقهما غدا تحملان عدة سيناريوهات توضحها "فيتو" في السطور التالية:

في ظل التنافس المحموم بين مصر وقطر على المنصب، واستخدام الدوحة لجميع الأساليب المشروعة وغير المشروعة لحسم المنصب لصالح مرشحها، لا يستبعد تحرك قطري معادٍ للمرشحة المصرية بمطالبة الكتلة التصويتية التي تحتفظ بها لصالح مرشحها (22 صوتا) للتصويت لصالح مرشحة فرنسا بهدف ضمانة حصولها على المركز الثاني ودخولها مع الكواري جولة حسم المنصب.

وهذا السيناريو من المرجح بقوة لجوء قطر إليه لقناعته بأن فوز السفيرة مشيرة خطاب في الوصول للجولة النهائية يهدد مرشحها الكواري.

أيضا تقع على القاهرة الآن مهمة ثقيلة في كيفية جذب أصوات من كتلة المرشح القطري، بعيدا عن لغة المال بمخاطبة صوت العقل والتاريخ لدول المنظمة بهدف التفوق على المرشحة الفرنسية.

فيما يتعلق بجولة الحسم النهائية، وفى حال وصول مرشحة القاهرة أو باريس، سوف تكون الفائزة بمنصب مدير عام المنظمة من بينهما، وسط ترجيحات بانتقال الكتل التصويتية لـ"أزولاى" إلى "خطاب" أو العكس، في ظل ما يلاحق قطر من اتهامات للإرهاب، وهى القناعة المترسخة وسط أصوات المرشحة المصرية والفرنسية ويصعب على قطر السحب لصالح مرشحها من بينهما.

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات