X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الجمعة 20 يوليو 2018 م
شرطة التموين تحرر 220 مخالفة مخابز و28 قضية لحوم فاسدة أحمد حجازي يعود لتدريبات وست بروميتش بعد نهاية إجازته تموين القاهرة تضبط 106 قضايا تموينية متنوعة خلال 24 ساعة الدوري الإنجليزي سبب تعثر مفاوضات الجبلاية مع مدرب كرواتيا وزيرة الهجرة تشهد فعاليات معسكر أبناء الأجيال للمصريين بالخارج سعفان: صرف 435 ألف جنيه مستحقات 5 صيادين باليونان تحرير 14 محضر جنحة صحية لعدد من المخابز في أسوان إزالة 342 حالة تعد على أراض زراعية ونهر النيل في 8 محافظات 4 شهور من عمر مجلس النواب دون رقابة على الحكومة الداخلية: ضبط 132 قضية مخدرات وإعادة 11 سيارة مسروقة السنغال تستضيف حفل أفضل لاعب في أفريقيا.. 8 يناير إنارة القلعة بـ«الأحمر» احتفالًا بالعيد الذهبي للأولمبياد الخاص البترول: 84 مليون دولار تكلفة حفر 6 آبار في حقل بلطيم مصرع فلاح تدخل لفض مشاجرة عائلية في البحيرة مصرع شخصين وإنقاذ 3 آخرين سقطت سيارتهم بترعة في البحيرة ساديو ماني يجدد عقده مع ليفربول ويحصل على الرقم 10 ريـال مدريد يقدم لاعب الفريق الجديد البرازيلي «فينيسيوس» قطار وزير النقل زوجة تستعين بـ 5 بلطجية للاعتداء على زوجها وسرقته في الأقصر


ads
تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

يحفرون ويردمون ثم يحفرون

الأربعاء 13/سبتمبر/2017 - 12:01 م
 
شارع الشيخ علي عبدالرزاق في النزهة بمصر الجديدة، الذي يقع فيه منزل الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، مفتوحة أحشاؤه منذ نحو أربعة أشهر؛ وذلك لتغيير كابلات الكهرباء، تم حفر الشارع الذي يقل طوله عن كيلومتر واحد ثلاث مرات حتى الآن، مرة لتركيب بعض الكابلات، ثم مرة أخرى لاستكمال تركيب الكابلات، والمرة الثالثه لتغيير الكابلات التي تم تركيبها لوجود أخطاء فيها، وبعد كل مرة حفر يتم ردم الشارع بدون رصف بالطبع، ولذلك صارت حالة الشارع رثة وصار استخدامه للسيارات صعبًا وأحيانًا متعذرًا في إحدى حارتيه، وحتى الآن بعد المرة الثالثة للحفر لم يتم بعد حتى ردم ما تم حفره.

وهذا الذي يحدث لشارع الشيخ علي عبدالرازق هو نموذج للعديد من الأعمال التي تقوم بها جهات حكومية، ارتجال، وتبديد للوقت، والأهم عدم احترام للمواطنين الذين لم يفكر أحد من وزارة الكهرباء أو شركة المقاولات التي أوكلت لها تغيير الكابلات في الاعتذار لهؤلاء المواطنين عن إزعاجهم وإرباك حياتهم لنحو أربعة أشهر حتى الآن، أي نحو كل شهور الصيف، حيث نستعد لاستقبال فصل الخريف بعد أيام قليلة.

كما أن ما يحدث هنا هو نموذج واضح لإهدار المال العام أيضًا، أي أن الأمر لا يخص سكان الشارع، أو حتى المنطقة التي يقع فيها الشارع فقط ولكنه يخص كل المواطنين، فهل يتحرك أحد لإصلاح هذه الأخطاء؟! 

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات

Speakol