X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
السبت 23 يونيو 2018 م
«أمن الجيزة» يشن حملة لرفع الإشغالات وضبط مخالفات المرور بأكتوبر أول ظهور لعماد السيد بقميص الزمالك صحة الدقهلية: ضبط 307 أقراص ترامادول بصيدلية في ميت غمر نوال الزغبي تلجأ للبساطة والعفوية عنوانًا لكليب «قالوا» خبيرة: مؤشر سوق دبي يستهدف 3040 نقطة بالتعاملات المقبلة شرطة التموين تحرر 1062 مخالفة بالمحافظات فتح الله وأحمد سليمان في حفل زفاف نجل شوقي غريب (صور) الششتاوي وعودة يشهدان حفل زفاف نجل شوقي غريب ( صور) مستشفى الزيتون يستقبل مصابا بنزيف قادما من قسم شرطة الحدائق برامج تنموية للحفاظ على التراث الثقافي بالمحميات الطبيعية كواليس انضمام حزب شفيق لأحزاب التحالف السياسي المصري محافظ الوادي الجديد يشهد تركيب مطبات مانعة للسير عكس الاتجاه ضبط 12 بائعا جائلا في حملة بالمنطقة الأثرية بالهرم مدرب المقاولون ورئيس منطقة القاهرة في حفل زفاف نجل شوقي غريب ( صور) مها أحمد بالزي الهندي في أحدث صورة لها جمال عثمان: رفع أجور العمال 30% يحل مشاكلهم استقبال حافل لمحمود الخطيب في حفل زفاف نجل شوقي غريب (فيديو) نشرة المحافظات وأبرزها.. أوقاف الدقهلية: صاحب فيديو الرقص عامل بمسجد المسلمي لقاء سويدان مهنئة نرمين الفقي بعيد ميلادها: حبيبتي القمر


تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

الجيل المحظوظ أدبيا

السبت 12/أغسطس/2017 - 12:52 م
 
ربما تلك ليست المرة الأولى التي أتحدث فيها عن أخي الأكبر مقامًا وقيمة ومكانة في قلبي "عمر طاهر" لكن تلك المرة ربما تكون مختلفة كليًا ولو بالنسبة لي أنا فقط، ربما لأن تلك أول مرة اقترب منه كثيرًا وأشعره بالفعل أخي الأكبر من خلال ندوته الأخيرة التي كانت مساء العاشر من الشهر الجاري في مكتبة مصر الجديدة العامة.

وربما أيضًا تلك المرة الأولى التي أشعر فيها أن جيلنا الحالي محظوظ أدبيًا جدًا لقرب الكتاب منه ولأنهم يتعاملون بطبيعتهم وبكل حب معهم دون حواجز أو تعالِِ أو تكبر، بالعكس مقربين منا جدًا، وأبسط الأمثلة التي تثبت هذا عندما طلبت فتاة حضرت الأمسية من الأستاذ عمر طاهر أن يلتقط سيلفي معها لأن هاتفها فرغت بطاريته، وأن يرفعها على صفحته لبى طلبها بكل مودة.

بخلاف طبعًا عندما كان يتحدث بكل ود مع كل الحضور وموضوع ندوته الذي كان شيقًا ومثمرًا واستفاد منه الكثيرون، فأنا لا أستطيع أن أنكر أن تلك هي أول مرة أكتب مقالًا باستخدام الورقة والقلم مع التخطيط له وأشعر بمتعة حاليًا وأنا أكتبه، فأنا لا أستطيع أن أنكر إني كنت من هواة الكتابة على جهاز الكمبيوتر الخاص بي دون الكتابة مبدئيًا على الورق.

ولا أنكر أيضًا أنني رجعت من تلك الندوة محملا بطاقة كثيرة لكي أستكمل كل تلك الكتيبات والكتب التي كنت شرعت في كتابتها، لكن لأسباب عديدة كنت ألجأ إلى ركنتها والبداية في مشاريع كثيرة ثانية لكن الآن صرت أنظم تلك الكتيبات والكتب ووضعت خطة لها.

لا أنكر أن كل جيل ربما كان محظوظًا بأدباء مميزين وقريبين منهم لكن لو كان لي افتخار، فأنا أفتخر بأن جيلنا هو الأكثر حظًا من كل الأجيال السابقة وربما القادمة أيضًا لوجود أمثلة مثل عمر طاهر ككاتب وأديب في جيلنا الحالي.

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات

Speakol