X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الأحد 19 نوفمبر 2017 م
محمد نجاتي: أرفض أفلام الرقص وسعيد بمشاركتي في «الفندق» نظر دعوى أحقية أعضاء الأهلي بفرع الشيخ زايد في التصويت بالانتخابات بالأرقام.. أرباح الصناعة المصرية من برامج الإصلاح الاقتصادي غرق طفلة أثناء لهوها أمام منزلها في ترعة بالمنوفية استئناف دعوى وقف البث المباشر للبرامج الدينية أمام مجلس الدولة غادة عبد الرازق تنشر صورتها في باخرة نيلية خبير: الاستغناء عن 100 منتج مستورد بتصنيعه نتيجة الإصلاح الاقتصادي متجر يحقق أمنية كيم كارداشيان في عيد ميلادها بالفيديو.. مشاهير الأهلي والزمالك يدعمون ترشح الخضر لرئاسة نادي دكرنس دفن جثة ربة منزل لقيت مصرعها تحت عجلات قطار في الشرقية ضبط عاطلين لسرقتهما الهواتف المحمولة في المريوطية وطنطا الاستثمار: شرط مراقب الحسابات والمحامي ليس مفروضا على شركات الأشخاص بالصور.. بوسي شلبي بـ«لوك» ميريام فارس في أحدث ظهور اتحاد نبروه يواجه كوكاكولا في مجموعة بحري بالصور.. إليسا تظهر مع سيسك فابريجاس للمرة الثانية «الثروة الداجنة»: 30% من نسبة الإنتاج بالتربية الريفية سقوط تشكيل عصابي للاتجار في المخدرات بالأقصر ضبط هارب من تنفيذ أحكام في ٢٣ قضية في محطة مصر مصدر بـ«التنظيم والإدارة»: التسوية للموظف ليست إجبارية على جهة العمل


تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

الكفر وسنين الكفر

الجمعة 19/مايو/2017 - 12:10 م
 
بمناسبة الضجة المثارة حاليًا حول مسألة التكفير التي امتد نطاقها كثيرًا، دون أن نعتني بفهم حقيقة مصطلح "الكفر" وقد توارثنا الأفهام القديمة في هذا الشأن، دون أن نضبط هذه الأفهام على القرآن الكريم، فكل آيات القرآن الكريم تتحدث عن معنى واحد للكفر هو "الستر والتغطية" أي إن الكافر هو من علم الحق ثم أنكره ولم يتبعه، وهذا معنى يختلف عن معنى "عدم الإيمان" لأن غير المؤمن هو واحد من بني البشر خلق الله له عقلًا، أي إنه لم يخلق عقل نفسه، وعقله هذا الذي خلقه الله له لم يقتنع بالإيمان، سواء بالله أو بالإسلام أو بالدين الفلاني أو العقيدة الفلانية، ولكن ما يعنينا هنا هو عدم الإيمان بالإسلام هل هو كفر أم ماذا؟..

فلتنظر معي وتقرأ بروية وهدوء، وانظر لواحد من الناس من غير المسلمين، حيث رأى هذا الإنسان دعاة يدعون للإيمان بالإسلام، وهم يقطعون رقاب عباد الله ثم يُكبِّرون "الله أكبر الله أكبر" ثم رآهم يشرحون الإسلام للناس فيقولون عنه قولًا بشعًا لا يقبله عقل أو قلب سليم، هذا المسكين الذي لم يخلق عقل نفسه، ولم يسمع عن الإسلام من أهله إلا الشر لم يؤمن، فإذا بالله يقضي عليه بدخول النار أبد الآبدين بلا انتهاء، لأن الشيخ فلان والحبر علان والتابعي زيد قالوا عنه إنه كافر! أين العدل في هذا القول والله هو العدل، ألست معي في هذا؟! ولله المثل الأعلى ولكنني سأضرب لك مثلًا، أتقبل مثلًا أن يخلقك الله ضعيف الفهم، ثم يُدخلك النار لأنك لم تفهم؟!.

أما الكفر فقد قال الله عنه "فلما جاءتهم آياتنا مبصرة قالوا هذا سحر مبين وجحدوا بها واستيقنتها أنفسهم ظلما وعلوا" هؤلاء جاءتهم الآيات والعلامات فأدركوا الرسالة والنبوة، واستيقنت أنفسهم أنها صحيحة، ولكنهم مع ذلك جحدوا بها وأنكروا صحتها، لمجرد الظلم والعدوان، ولذلك يقول الله للرسول صلى الله عليه وسلم عن كفار قريش "فإنهم لا يكذبونك ولكن الظالمين بآيات الله يجحدون"..

أي إن المسألة هنا ليست متعلقة بعدم تصديقهم لك، إذ إنهم يعلمون أنك نبيٌ أرسلك الله بالهداية، ولكنهم حجبوا هذا العلم جحودًا، والدليل على ذلك أنهم قالوا للرسول صلى الله عليه وسلم:" وقالوا إن نتبع الهدى معك نتخطف من أرضنا" أي إنهم وبوضوح يعلمون أن الرسول نبي مرسل من قبل الله، وأن الذي جاء به هو الهدى، ولكنهم ينكرونه بسبب مصالحهم المادية والاجتماعية، هل هناك أوضح من ذلك؟ أما الذين لم تصلهم الرسالة فلم يؤمنوا، أو وصلت لهم الرسالة مشوهة فلم يؤمنوا بها، فأولئك ليسوا كفارًا، غاية ما في الأمر أنهم غير مؤمنين، ويا لهذا التكفير وسنينه!!.

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات

Speakol