X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الأحد 26 مارس 2017 م
ختام مونديال الخماسي الحديث اليوم في القاهرة حمدى بخيت: قانون المرور يحتاج تعديلات شاملة عضو بـ «قومي حقوق الإنسان» يطالب بالإفراج الصحي عن أحمد الخطيب بالفيديو والصور.. «معًا من أجل أسوان» تناقش استغلال ثروات المحافظة بالفيديو.. دومينيك حوراني تطرح أحدث كليباتها «كنت فين» بالفيديو.. ارتفاع أسعار الخامات يهدد عمال ورش الموبيليا وزير الإسكان يحضر اليوم مؤتمر «أكور» ضبط 2.5 طن دقيق مدعم في بني سويف اليوم.. الحكم في دعوى منع مجلس إدارة «مصطفى محمود» من العمل بأجر الأهلي يواجه اليوم بطل الجزائر في البطولة الأفريقية للطائرة أحمد فتحي يكشف أصعب موقف واجهه قبل تصوير «جحيم في الهند» الإنتاج يواصل تدريباته على ملعب السلام استعدادا لأسوان ترشيحات لتدريب جون توشاك الزمالك التحفظ على 10 أطنان أرز و480 كيلو سمن غير صالحة للاستهلاك بالمنيا اليوم.. ذكرى أول بطولة في تاريخ النادي المصري «بروميس»: الإصدار الإلكتروني يحقق طفرة في سوق التأمين ضبط عاطل بحوزته 156 تذكرة هيروين في المنيا أسوان يواجه طنطا اليوم وديا بدء تنفيذ خطة تطوير الميادين ورفع مستوى النظافة بالمحلة



تفضيلات القراء
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

يعرف متى يعارض.. ومتى يؤيد؟!

الإثنين 20/مارس/2017 - 12:01 م
 
البرلماني الناجح هو من يملك رؤية سياسية وقدرة على الالتحام بالجماهير والتفاعل مع أبناء دائرته وناخبيه وقضايا أمته بشكل عام.. هو من يعارض إذا كانت المعارضة وسيلة إصلاح وتقويم لا بد منها.. ويؤيد إذا كان في التأييد منفعة للصالح العام وتحقيق للوفاق الوطني وتكوين جبهة داخلية متماسكة تستعصي على الاختراق الخارجي، وتمتنع عن محاولات التآمر.

البرلماني الحق من يستشعر نبض الناس ويتفهم احتياجاتهم ويسعى لتحقيق مصالحهم ولا يتوانى عن خدمة الضعفاء منهم قبل الأقوياء، يدرك حجم الأزمات، ويصارح الجماهير بالحقائق ولا يدغدغ مشاعرهم بوعود لن تتحقق، كإيهام أبناء دائرته مثلًا بقدرته على تعيينهم في الدولاب الحكومي المكتظ بالبطالة المقنعة، العاجز عن استيعاب مزيد من العمالة الفائضة..

ومن ثم فعليه بإقناع المواطنين خصوصًا الشباب بضرورة الالتحاق بالقطاع الخاص والتزود بالمهارات والخبرات المطلوبة لسوق تسعى للمنافسة، وعليه التواصل مع الإعلام لنشر ثقافة جديدة للعمل على تغيير مفاهيم قديمة ترسخت عبر أجيال تربت على مقولة خاطئة مفادها "إن فاتك الميري اتمرغ في ترابه"..

وعلى البرلماني الحق إقناع الشباب بثقافة العمل والجودة الإنتاجية والتنافسية والتصدي لظاهرة البطالة بدلًا من القضايا الهشة التي تجرى مناقشتها كل يوم.. والبرلماني الحق هو من يقدر دور الصحافة والإعلام لكنه في الوقت نفسه ينبه لخطورة التناول الإعلامي لطائفة من الفضائيات دأبت على الإساءة لسمعة مصر في الخارج وتشويه صورتها.. ومن ثم فإن الواجب يقتضي الرد على ما تثيره مثل تلك القنوات بالحوار الموضوعي ومقارعة الرأي بالرأي والحجة بالحجة.. وهكذا ينبغي للحكومة والأحزاب والمجالس الشعبية المزمع انتخابها أن تتحلى بتلك الصفات الواجب توافرها فيمن يتصدى للعمل العام.

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات

Speakol