X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الأحد 26 فبراير 2017 م
تأجيل دعوى بطلان انتخابات نادي مجلس الدولة لـ٢١ مايو 19.5 مليار جنيه أرباح البنك الأهلي قبل الضرائب حطب والعريان ورياض يحضرون وضع حجر أساس اتحاد اليد بالشروق بالصور.. مدير أمن الإسكندرية يقود حملة لإزالة إشغالات البائعين شلل مروري بطريق الإسكندرية الزراعي بسبب دهس عجوز تحت عجلات سيارة تأجيل محاكمة 74 متهما في أحداث شغب أسوان عقب فض رابعة لـ 26 مارس لقاء جماهيري لنائب وزير الإسكان مع أهالي جنوب الصيادين بدمياط بالصور.. تنظيم ندوة عن الحركة المرورية في شوارع مدينة الزقازيق ميناء دمياط يستقبل سفينة حاويات بغاطس يتخطى 14 مترا الجارحي: حددنا نقاط أساسية للسياسة المالية بالتوازي مع الإصلاح الاقتصادي عرض المتهم بقتل خفير الشرقية على الطب النفسي بالصور.. عبدالعزيز ومصطفى يوقعان بروتوكول إنشاء مقر اتحاد اليد بالصور.. منتخب 99 يخوض أول تدريباته بمعسكر الهدف 9 طلاب يحتجزون آخر في دورة مياه مدرسة بدمياط ويعتدون عليه بالضرب عنبة يجهز محمد ناصف للمشاركة مع الزمالك بالفيديو.. باسمة وهبي: تركت «أون تي في» وتعاقدت مع فضائية أخرى بالصور.. مدير أمن الإسكندرية يتفقد أقسام شرق المدينة محافظ الإسكندرية يتفقد مستشفى اﻷنفوشي للأطفال بدء التحقيق مع المتهمين بخطف زوجة ضابط واغتصابها في كرداسة


تفضيلات القراء
أهم موضوعات خارج الحدود + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

مهمة في تل أبيب.. الإسلاميون يقودون السودان للتطبيع مع الاحتلال

الجمعة 17/فبراير/2017 - 07:46 م
مصطفى بركات
 
يعيش الشارع السودانى على واقع ضجة احدثتها تصريحات رئيس حزب الوسط الإسلامي، د. يوسف الكودة، أعرب فيها عن دعمه وقف مقاطعة بلاده لإسرائيل وإقامة علاقات دبلوماسيّة واقتصادية معها بدون شروط مسبقة.

وقال الكودة في حوار مع فضائية "الصبيحة"السودانية، "نحن نؤيد العلاقات مع إسرائيل، السياسية لغة مصالح ليس هناك عدو دائم ولا صديق دائم بعيدا عن الحساسية الدينية.

وأضاف زاعما، "العرب، مصر والأردن والخليج، والفلسطينيون أنفسهم لديهم علاقات جيدة مع إسرائيل".

واستطرد رئيس حزب" الوسط" الإسلامى، إن: "إسرائيل ليست دولة صغيرة حتى نقاطعها، بل هي حليف لأمريكا والغرب، لذلك تضررنا كثيرا من معاداتها ودفعنا ثمن ذلك دون أن نجني شيئا"، مستشهدا بصلح الحديبية كسابقة تاريخية لإقامة علاقات مع الاحتلال.

وشدد على استعداده للذهاب إلى "تل أبيب" حال تلقيه دعوة لزيارتها، لمناقشة السلطات الإسرائيلية في حقوق الفلسطينيين كما تفعل تركيا"، مشيرا في سياق تصريحاته المثيرة للجدل، إلى أن "المقاطعة موقف وليست مبدأً، وهي ليست واجبا دينيا، والمتضرر الأكبر نحن المقاطعون وليس إسرائيل".

وسارعت دولة الاحتلال لالتقاط الدعوة، ورحب الوزير "أيوب قرا" من حزب "الليكود" الحاكم، بدعوة رئيس حزب الوسط الإسلامي في السودان يوسف الكودة لحكومة بلاده.

يشار إلى أن دعوات التطبيع بين الخرطوم وتل أبيب، بدأت تخرج إلى العلن مطلع العام الماضى 2016، بقول وزير الخارجية إبراهيم غندور إن "السودان يمكن أن يدرس مسألة التطبيع مع إسرائيل"، مخالفا دستور البلاد الذي يحظر التعامل مع الكيان المحتل.

وكان موقع التسريبات "ويكيليس" نشر وثيقة، جاء فيها، أن حكومة السودان أبلغت الولايات المتحده رغبتها عام 2008 في تطبيع العلاقات مع إسرائيل.

وأشارت الوثيقة المسربة والمصنفة بالسرية، إلى أن ذلك تم في اجتماع بين مستشار الرئيس الدكتور مصطفى عثمان إسماعيل والقائم بالأعمال الأمريكي حينها البرتو فير نانديز في التاسع والعشرين من يوليو 2008.

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات